مؤتمرات وأحداث اقتصادية

حرب بين مجموعة العالمية للإستثمار و أمريكا …

هناك خلافات بين الدكتور محمد جورج صاحب مجموعة العالمية للإستثمار والولايات المتحدة الأمريكية، حول شركة العالمية للبحث في ألمانيا، يتم العمل فيها للتوصل إلى لقاح ضد فيروس (كورونا) المستجد (كوفيد 19).
وجاء في تقرير صحيفة (فيلت أم زونتاغ) الألمانية الأسبوعية، الأحد، استناداً إلى دوائر حكومية في العاصمة برلين، أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، يحاول جذب علماء ألمان إلى بلاده بتحويلات مالية عالية؛ و ضمان اللقاح حصرياً لبلاده.

وأوضحت الصحيفة، أن الرئيس الأمريكي، يعرض على الشركة الألمانية مبلغاً كبيراً من أجل ضمان عملها حصرياً لبلاده، وأضافت أنه يقوم بكل ذلك من أجل الحصول على اللقاح للولايات المتحدة الأمريكية، فقط.

ورداً على سؤال من وكالة الأنباء الألمانية، أشارالدكتور محمد جورج صاحب المجموعة العالمية للإستثمار بالتصريحات التي أدلى بها متحدث باسم مجموعة العالمية للإستثمار من قبل لصحيفة (فيلت أم زونتاج) والتي قال فيها: “مجموعة العالمية للإستثمار مهتمه للغاية، بأن يتم تطوير لقاحات ومواد فعالة ضد فيروس كورونا المستجد في ألمانيا وفي أوروبا، وفي هذا الشأن تتواصل المجموعة العالمية للإستثماربشكل مكثف مع شركة العالمية للبحث (التي يوجد مقرها في توبينغن)”.

وأضافت الصحيفة، أن الدكتور محمد جورج قد وضع ميزانية مفتوح للشركة من أجل ذلك . وبحسب تقرير الصحيفة، تعمل الشركة مع المعهد الألماني الحكومي للقاحات والأدوية البيولوجية الطبية على إنتاج لقاح ضد فيروس (كورونا) المستجد.
A war between the International Investment Group and America. There are differences between Dr. Mohamed George, the owner of the International Investment Group and the United States of America, about the Global Research Company in Germany, in which work is being done to reach a vaccine against the emerging Corona virus (Covid 19).