ساعة هواوي وتش جي تي وسوار HUAWEI Band 3 Pro الذكي سيتوفران قريباً في لبنان الجهازان القابلان للإرتداء يقدمان تقنيات تعقّب وتمرين جديدة

بيروت– في 12 كانون الأول 2018: أعلنت مجموعة هواوي لأعمال المستهلكين عن إطلاقها في لبنان قريباً، جهازيها الجديدين القابلين للإرتداء: ساعة هواوي وتش جي تي (HUAWEI WATCH GT)، وسوار HUAWEI Band 3 Pro الذكي. الجهازان اللذان أُطلقا بالتوازي مع سلسلة Huawei Mate 20، يقدمان أساليباً متطورة وغير مألوفة ليتتبّع المستخدمون أنشطتهم البدنية ويتلقوا توجيهاتٍ مدروسة علمياً للحفاظ على لياقتهم البدنية.

 

وستتوفر ساعة هواوي وتش جي تي (HUAWEI WATCH GT)، وسوار HUAWEI Band 3 Pro الذكي في متجر هواوي  الأول في لبنان والمرتقب افتتاحه نهاية شهر كانون الأول في أسواق بيروت. وسيضم المتجر أيضاً جهاز  الكمبيوتر المحمول Matebook X Pro الرائد في القطاع، إضافة الى أجهزة أخرى كالأجهزة اللوحية، وأجهزة مراقبة اللياقة البدنية، والملحقات التكنولوجية.

 

ساعة هواوي وتش جي تي: ساعة ذكية مبتكرة للأنشطة الرياضية الخارجية

تُعتبر ساعة هواوي وتش جي تي من الأجهزة القابلة للإرتداء الأكثر انتظاراً لهذا العام كونها تتسم بالفخامة والأناقة الكلاسيكية، وعمر البطارية الطويل مع انخفاض استهلاكها الطاقة، والإمكانات الهائلة في مجال تعقب اللياقة البدنية، وإعطاء التوجيهات المتعلقة في هذا المجال. وتحمل ساعة هواوي الجديدة حرفَي GT للإضاءة على أدائها العالي وموثوقيتها، وهو ما يُطلق على سيارات السباق الرياضية عالية الأداء، للدلالة على قوتها.

 (من اليسار: ساعة هواوي وتش جي تي بتصميمها الكلاسيكي، من اليمين: ساعة هواوي وتش جي تي بتصميمها الرياضي)

 

مصممة للمستكشفين العصرييين

حفّز التقدم التقني وتحسين مستويات المعيشة، الناس على السعي لاستكشاف العالم الذي يحيط بهم. وكون الأجهزة القابلة للإرتداء تشكّل جزءاً من ملحقات الهواتف الذكية، فإنها تكمّل مميزات الأجهزة الإلكترونية الموجودة اليوم، لتعطي المستخدمين أقصى طاقاتها. أما ساعة هواوي وتش جي تي المصممة خصيصاً للمستكشفين العصرييين، فهي تعالج إحدى أهم المشكلات التي تواجههم: عمر البطارية.

 

ساعة هواوي وتش جي تي تستخدم خوارزمية ذكية مبتكرة لتوفير الطاقة، ما يمكّنها من التبديل ما بين وضعية الأداء ووضعية الكفاءة في استهلاك الطاقة بحسب نشاط المستخدم، لتزويده بعمرٍ مديدٍ لاستخدام البطارية. ويتيح ذلك للساعة الذكية إمكانية العمل لمدة أسبوعين كاملين عند الإستخدام المتكرر. الى ذلك فإن معالج الساعة ثنائي النواة يتيح لمرتديها الإستفادة لأقصى الحدود من المعالجين، فهذه الساعة الذكية هي في نفس الوقت قوية وذات كفاءة عالية.

 

الى جانب الأداء المحسّن والخواص الجديدة، تتّسم ساعة هواوي وتش جي تي بتصميمٍ فريد وشاشة 454 × 454 AMOLED بقياس 1.39 إنش بدقة عالية، تظهر المعلومات بوضوحٍ كبير على المعصم. إضافة الى ذلك، فإن الساعة تأتي بتصميم مزدوج كما أنها مصنوعة من الفولاذ مع إطارات من السيراميك، ومطلية بطبقة من الألماس الشبيه بالكربون DLC لتزويد مستخدميها بمتانة تستمر لعقود. سمك الجهاز الذي يبلغ 10.6 ملم، يتلاءم مع شريطَين إحداهما مصنوع من الجلد الأنيق والآخر من السيليكون المتوفر بلونَين، ليعطي مرتديه فرصة تعديل شكل ساعة هواوي وتش جي تي ليتناسب مع أي مناسبة.

 

خاصية جديدة وقوية

إضافة الى البطارية الطويلة العمر، تدعم ساعة هواوي وتش جي تي قدرة رائدة في القطاع على تحديد المواقع. فهي تعمل وفق ثلاث طرق لتحديد المواقع وهي نظام التموضع العالمي”جي بي اس” ونظام الملاحة التابع للحكومة الروسية، ونظام الملاحة الأوروبي والتي تعمل جميعها في نفس الوقت لتحديدٍ أدق للأمكنة.

 

ساعة هواوي وتش جي تي تلبي أيضاً احتياجات المستخدمين الناشطين. فبفضل دقتها في تحديد المواقع، تتتبّع الساعة أيضاً الأنشطة الرياضية المختلفة. ومن خلال استعانتها بمنظمات رياضية محترفة، تدعم ساعة هواوي وتش جي تي خطط تمارين مختلفة وتتابع التمارين في الهواء الطلق، مثل التسلق والجري والسباحة وركوب الدرجات وما شابهها. وهي مصممة أيضًا لتقديم نظم تدريب مدروسة علمياً. وبفضل مراقبتها معدل دقات القلب عبر تقنيات علمية، تساعد هذه الخاصية المستخدمين على القيام بنشاطاتهم الرياضية بطريقة صحية وآمنة أكثر من أي وقتٍ مضى.

 

توفر تقنية مراقبة ضربات القلب HUAWEI TruSeen 3.0 قياسًا لمعدل ضربات قلب المستخدم وهو في ذروة نشاطه وفي وقت الإستراحة. ومن خلال جمعها بين مستشعر PPG البصري، والتصميم المتين وخوارزميات الذكاء الإصطناعي، يمكن للتقنية مراقبة معدل دقات قلب المستخدم في الوقت الحقيقي بدقة عالية. أما خلال وضع الرياضة، فيمكن التعديل في إعدادات ساعة هواوي وتش جي تي لإرسال إشعار للمستخدم عند لزوم ضبط شدّة نشاطه الرياضي بحسب المعدل المستهدف لنبضات القلب والمحدّد سابقاً. وفي وضعية الراحة، تراقب الساعة الذكية تلقائياً معدل نبضات القلب في حالات الراحة وتسجلها. ساعة هواوي وتش جي تي تستخدم ضوءاً غير مرئياً لمراقبة نبضات قلب المستخدم خلال نومه، وتُعتبر هذه التقنية أكثر دقة من الأساليب التقليدية.

 

سوار HUAWEI Band 3 Pro الذكي: سوار رياضي للمعصم مع شاشة تعمل باللمس كاملةً

في الوقت الذي تدعم فيه الأساوير الذكية في السوق حالياً وظائف بسيطة لمراقبة الصحة بغالبية الأحيان، فإن غياب ضرورة ارتقائها لمستويات محددة، جعل من بيانات عدة غير مجدية للإستخدام الطبي. في ضوء ذلك، تطلق هواوي سوار HUAWEI Band 3 Pro الذكي للمعصم، الذي يدعم مجموعة من تقنيات المراقبة الدقيقة والإحترافية، بما فيها مراقبة محسّنة لمعدل نبضات القلب ودورات النوم.

مع تقنية HUAWEI TruSeen 3.0، يمكن لسوار HUAWEI Band 3 Pro مراقبة ضربات قلب المستخدم خلال النهار بدقة. وتُعتبر هواوي من رواد استخدام مستشعرات الأشعة تحت الحمراء لمراقبة نبضات القلب بدقة، من دون استخدام الأضواء الدخيلة للتبعات التقليدية.

 

للإستفادة من نفس التكنولوجيا المشغّلة لتقنية TruSeen 3.0، يمكن لسوار HUAWEI Band 3 Pro تتبّع أنماط النوم مع ميزة HUAWEI TruSleep™2.0. الى ذلك، تستخدم التقنية تحليلات للبيانات الواردة بهدف إعطاء المستخدم خدمات خاصة ونصائح لتحسين نوعية نومه. كل التقنيات المذكورة طورتها هواوي بالتعاون مع منظمات موثوقة حول العالم، لضمان عمل الأجهزة القابلة للإرتداء واحترافها.

 

يدعم سوار HUAWEI Band 3 Pro شاشة AMOLED الملونة والعالية الدقة بقياس 0.95 إنش والعاملة باللمس، والتي توفر مساحة واسعة لعرض البيانات. عملية الضبط سهلة وتلقائية، إذ يمكن للمستخدمين التنقل بين مختلف الخيارات على الشاشة، من خلال السحب عامودياً أو أفقياً، أو من خلال النقر على الشاشة للرجوع الى الصفحة الرئيسية.

One thought on “ساعة هواوي وتش جي تي وسوار HUAWEI Band 3 Pro الذكي سيتوفران قريباً في لبنان الجهازان القابلان للإرتداء يقدمان تقنيات تعقّب وتمرين جديدة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.